أقسام المدونة

الثلاثاء، 26 نوفمبر، 2013

إحداهن: من لا يحب فهو جبان!!






تقول إحدى المغرمات : الجبناء هم من لم يقعوا في الحب فتزوجهم أمهاتهم بالجبانات!

عزيزتي المغرمة: لو اعتبرنا ما تقوليه مقياسا للجُبن فيعني ذلك أن الشعب العربي برمته شعبٌ جبان!


فكوني أعيش في مجتمع خليجي فإن الشباب مهما وقعوا في الحب أو تواقعوا فيه أو مارسوه أو جربوه فإن كل ذلك من باب الإحتفاظ بذكريات المراهقة وليمارسوا بعضٍ من ثقافتهم السائدة وفطرتهم العربية  ومختصرها بأن الحب هو "ترقيم" يتبعه "فعل لممارسة جسدية"، لينتهي به الأمر بالزواج بأخرى خطبتها له امه! ، ولا نقطع جزمً بهذا، فالحب العذري يقبع في بعض البقاع الصغيرة بالأحياء السكنية.

الزواج بعد قصة حب في مجتمعاتنا قد يحدث، ولكن السائد هو أن الشاب يتزوج بعدما تخطب له امه فتاة لا يعرفها. أما أن يحدث الحب بعد الزواج أو أن ينتهي الحب بعد الزواج فذلك أمر اخر يأتي ويذهب حسب ما تقتضيه عقول الطرفين.
فيا أيتها المغرمة، قدرنا أن نكون جبناء!!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق