أقسام المدونة

الخميس، 7 ديسمبر 2017

رئيس "حجرة" تجار عمان بين "المصلحة" و"التعمين"

 


تابعت بالأمس عبر تلفزيون السلطنة جزء من الجلسة الحوارية التي عقدت بحضور أربعة وزراء لمناقشة آليات توظيف (25) ألف باحث عن عمل، الجلسة أكدت على أهمية دور القطاع الخاص في استيعاب الباحثين عن عمل. وتساءلت في نفسي لماذا على الحكومة أن "تفرض" التعمين على الشركات؟ لماذا لم تبادر هذه الشركات من تلقاء نفسها للقيام بهذا الدور؟ لماذا تنتظر كثير من الشركات أن تأتي الحكومة وتقول لها عليك يا شركة تعمين الإدارة الوسطى مثلاً!، رغم أن كثير من الشركات هي ملك لتجار عمانيون!

هنا رجعت بالذاكرة لشهر أكتوبر من العام المضي، عندما صرّح رئيس حجرة تجار عمان بأن "التعمين" في القطاع الخاص "يعيق" الإستثمار!!

فإذا كان رئيس تجار عمان وهو لا يؤمن بالتعمين، والذي يعني مزيداً من الوظائف للعمانيين، هذا الرئيس الذي يقف في موضع "القدوة" و"المحفز" والمطالب" والمشدد" على الشركات بالإلتزام بالتعمين وإعطى أولوية التوظيف للعمانيين يقف عائقاً حول ذلك!

 هذا التوجه من قبل رئيس "الحجرة" يعارض تماماً ما وجّه به وأكد عليه جلالة السلطان حفظه الله في المضي قُدِماً نحو التعمين، ولسنا هنا بصدد استعراض أهمية التعمين، لكن لا بد من كلمة حق تفسر هذا التوجه المريب لرئيس "الحجرة".

هنا لا أحمّل رئيس الحجرة وحده مسؤولية بطيء عملية توظيف العمانيين في الشركات، فحتماً هناك جهات حكومية مسؤولة عن ذلك، لكن فقط أود التوضيح بأنه إذا كان شخص بهذا المنصب ويرى بأن التعمين عائق رغم قدرته على قيادة وإطلاق مبادرات قد تخلق آلاف الوظائف للعمانيين، فلا نلوم من هم دونه!




الأحد، 3 ديسمبر 2017

من نوادر الصور:توثيق بناء جامع السلطان قابوس الأكبر


يقول معالي المهندس/ محسن الشيخ في تقديمه لكتاب جامع السلطان قابوس الأكبر بأن موقع بناء الجامع شهد زيارات متواصلة لجلالة السلطان قابوس لتفقد سير العمل، ومتابعته السامية لأدق تفاصيل المشروع، من حيث فحص النماذج المختلفة لمواد البناء، والزخارف المقترحة استخدامها، والتأكد من مطابقتها لما سبق أن تبلور في ذهن جلالته بهذا الخصوص، وإصدار التوجيهات السامية بشأنها.

في بداية شهر يناير عام 1992م صدرت التوجيهات السامية بإنشاء الجامع الأكبر، وكتبت جريدة عمان حين ذاك ضمن عناوينها الرئيسة:

 "جلالة السلطان المعظم يشيد من حر ماله الخاص وليس من ميزانية الدولة أكبر صرح إسلامي في البلاد"

تصميم الجامع فريد من نوعه، ولا ينتمي لمدرسة فنية معينة بل يعتبر عصارة أشهر المدارس الفنية في الزخارف، ومن خلال الصور سيتضح ذلك جلياً.

سجادة الجامع والتي تزن (21)  طن تم صنعها يدوياً من خلال أشهر النساجيين الإيرانيين، فقد تغطي مساحة (4263) متر مربعا، وتتكون السجادة من (58) قطعة تم نسج كل قطعة على حدة في إيران، ثم ارسلت لمسقط مع (50) نساجا متخصصاً اشتغلوا على تجميع القطع في قطعة واحدة ولإكمال اللمسات النهائية عليها، واستغرقت عملية حياكة التوصيل وحدها نحو ثلاثة أشهر. بدأت صناعة السجادة عام 1997م وانتهى عام 2000م.


الصور التالية تحكي مراحل بناء الجامع



أول خبر عن التوجيهات السامية بإنشاء الجامع الأكبر، جريدة عمان يناير 1992م



قاعة الصلاة الرئيسية أثناء الإنشاء

القبة الرئيسية في مرحلة الإنشاء

عمال يقمون بما يشبه "الزفانة" للحديد الذي يغطي القبة الرئيسية

عامل يقوم بنحت بعض النقوش

أحد الأعمدة الحديدية في مرحلة الإنشاء




نحات يقوم بعملية النقش داخل الجامع





نحات آخر يقوم بعملية رش الخشب المنقوش


جانب من الأعمال الفنية داخل الجامع

مرحلة تركيب النقوش داخل قاعة الصلاة

توثيق لإسم الشركة التي اشتغلت على السجادة، الكلام المكتوب تم حياكته على طرف السجادة

مآذن الجامع من الأعلى



الرواق الشمالي: فنون عمان والجزيرة "الرمال واللبان والفضة"

الفن العثماني التركي

فن العمارة المملوكية

فن الزليج المغربي

الفن المصري القديم وبلاد ما بين النهرين

فن الفسيفساء البيزنطي

الرواق الجنوبي: فنون بلاد الحجاز

الفن الإسلامي الهندي

فن الخزف الإيراني

الفن التيموري الإسلامي

الخزف الإسلامي المعاصر



الحداثة في الفنون الإسلامية





المعهد الإسلامي المرفق بالجامع

جريدة عمان في نفس يوم افتتاح الجامع

جلالة السلطان قابوس أثناء خطبة الجمعة في افتتاح الجامع

الأحد، 26 نوفمبر 2017

متحف الفن العماني.. ما الفائدة المرجوة منه؟



الفنان سالم الصوري

صورة نادرة يُعتقد بأنها تعود للفنانة موزة خميس

الفنان حمدان وطني "الشماخي"

قبل أيام قليلة رحل عنا "سفير الأغنية العمانية" الفنان سالم بن علي سعيد، وهو أحد النجوم الغنائين المخضرمين والذي انطلق في بداية عهد النهضة العمانية الحديثة، وصدح بأنغامه في حب الوطن والحب والشوق والإنسانية، فغنى "عش سعيد" و"يا أهل الهوى" و"عمان الخير" و"قائد وباني" و"ميلاد شعب" و"صافي ودادك"، وغيرها الكثير من الأغاني الجميلة صوتاً ولحناً وكلمات.

قبل رحيل سالم علي سعيد رحل عن الساحة الفنية العمانية الكثير من المطربين والممثلين الكبار بما قدموه من عطاء، وقبلهم رحل اسطورة الغناء العماني والخليجي الفنان سالم الصوري، والذي يعتبر من ضمن رواد الغناء في منطقة الخليج، وتوفي عام 1979م، وله إرث كبير في مجال الغناء لا زال يتوارث بين الفنانيين الخليجيين إلى اليوم ويكفي أن أغانيه شائعة لدى أوساط الفن الشعبي الخليجي مثل أغنية "حبيبي اليوم ما اشوفه" وأغنية "يا حلوة يا جارة" و"يحيى عمر قال"، ومجموعة أخرى والتي تعتبرمن أجمل الأغاني الخليجية القديمة، كما أنشاء الصوري شركة إنتاج فني تحت مسمى "سالم فون" و"بحرين فون" في البحرين والتي ساهمت في إثراء الساحة الفنية الخليجية بالفن الأصيل.

ومن أشهر الفنانيين العمانيين الذين ذاع صيتهم على مستوى الخليج الفنانة موزة خميس الشماخية، والتي انطلقت بحنجرتها من دول الخليج، فغنت "صوت الأصيل" و"لا حول من خطٍ لفاني" و"اسألك بالله"، وغيرها، ومن أبرز الفنانين القداماء أيضاً الفنان حمدان البريكي المعروف بـ"حمدان الوطني"، ومن أشهر أغانية "صباح العيد محبوبي صدفته" وأغنية  "ويلك ملكت الروح ويلك"، و"يالله طلبتك يا ربي المعتلي"، و"يا قلبي لا تحب اللي ما يحبك"، بالإضافة للكثير  من الأغاني الوطنية.

وبجانب هؤلاء الرّواد توجد اسماء لمعت في سماء الفن العماني بداية من منتصف القرن العشرين وحتى الثمانينيات، فهناك حكم عايل ومحمد المقيمي ومحفوظ سعيد ويعقوب نصيب وابن الساحل ومدين مسلم، وغيرهم الكثير مما لا لا يسع ذكراسماءهم هنا، لكن المؤكد أنه لا تخلو ولاية من ولايات السلطنة من اسم "فنان" سواء غنائي أو ممثل أو شاعر غنائي أو مجيد في مجالات الفن بكافة أنواعه.

ما أريد قوله من السرد السابق أن السلطنة تزخر بإرشيف وتاريخ وإرث في مجال الفن، بل ويعتبر بعض الفنانيين العمانيين من رواد الفن في منطقة الخليج وإن كانت انطلاقاتهم الحقيقة من خارج السلطنة، وحازت أعمالهم الفنية على انتشار واسع، بل تعتبر بعض أعمالهم من أشهر الأغاني خليجياً، منهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر..

 فالسؤال هنا: لماذا لا يتم عمل متحف فني خاص للفن العماني، يكون من ضمن أقسامه جناح خاص لعرض الأعمال الفنية لكل فنان، ووعرض صوره أو مجسم له مع عرض لسيرته الفنية؟!

وبالطبع هذا المتحب الفني المقترح لا يقتصر على الفن الغنائي بل الفن بكافة أشكاله ومنه التشكيلي، بجانب أجنحة لعرض الفنون التقليدية العمانية.

قد يتساءل أحدهم: ما الفائدة من هذا المتحف؟، الجواب:

**التعريف بالفنون العمانية المختلفة للعالم.(الفنون الشعبية التقليدية، الغنائية، التشكيلية، التمثيل المسرحي والدرامي).
**تعريف الأجيال بطريقة أداء بعض الفنون الشعبية.
**حفظ الإرث الفني العماني، والتأكيد على أصالة الموروث الفني بالسلطنة.
**تخليداً وتكريماً لرواد الفن من العمانيين.
**تنشيط السياحة الثقافية.


الفنان سالم بن علي سعيد



الثلاثاء، 21 نوفمبر 2017

ما "الرباط المقدس" الذي يجمع العمانيون؟!







في جبال الصين تعيش افعى تدعى "شواي جان" يضرب بها المثل في الترابط والتلاحم بين أعضاء جسمها، فإن ضربت رأسها ستهاجمك بذنبها دفاعاً عن نفسها،  ضربت ذيلها ستهاجمك برأسها، وإن ضربت وسطها ستهاجمك بذيلها ورأسها معاً، لذلك قال الفيلسوف والكاتب الصيني "صن تزو": (يكون القائد متفوقاً عندما يجعل اتباعه جسداً موحداً ومتماسكاً يحاكي تماسك "شواي جان")  ، قد تتساءل اخي القاريء؛ لماذا اذكر هذا المثل؟! الجواب في السطور التالية


في التاريخ العماني عبر العصور شهدت مواقف عديدة تجسد التلاحم والترابط بين أبناء عمان ضد الأعداء، تلاحم من أجل الوطن، كثيرة هي الحقائق التأريخية في هذا المجال، فعلى سبيل المثال لا الحصر؛ في العصر الحديث عندما تمت البيعة للإمام ناصر بن مرشد عام ١٦٢٤م شمر العمانيون عن سيوفهم، واخرجوها من أغمادها في وجه المحتل البرتغالي، واتحدوا تحت قيادة الإمام ناصر بن مرشد، كما اصطفت قبائل عمان مع الإمام أحمد بن سعيد (١٧٤٤م) في وجه الفرس، وهناك الكثير من الشواهد التأريخية التي لا يسع ذكرها هنا.


إلا أن الحقيقة التأريخية الأبرز  أنه لم يشهد تأريخ عمان حالة اصطفاف وتوحد كمثل ما نشهده حالياً في ظل حكم جلالة السلطان قابوس حفظه الله، ولم تجمع العمانيون من رأس سلمى بمسندم وحتى صرفيت بظفار كلمة ككلمة السلطان قابوس، ولم تجتمع الأمة العمانية  على حب رجلٍ بعد رسول الله كحبهم للسلطان قابوس.

في عام ٢٠٠٧م؛ ضرب اعصار "جونو" وسط عمان، فهب العمانيون من مسندم (أقصى الشمال) وظفار (أقصى الجنوب) وما بينهما لمساعدة أهاليهم في المناطق المتضررة، حينها خرج السلطان قابوس في خطاب استثنائي، خطاب القائد الذي غرس حب عمان في العمانيين للدرجة التي رآها الجميع في التكاتف والتعاضد، ورغم المحنة إلا أن السلطان حين ذاك كان فخوراً بتعاضد شعبه وتلاحمهم.


اليوم باتت الصورة أكثر وضوحاً وثباتاً، جميع أبناء عمان بمختلف أطيافهم وقبائلهم ومناطق سكناهم يجمعهم رباط ليس كأي رباط، رباط يجعلهم يفرحون معاً، يتطلعون لمستقبلٍ واحد، يجمعون على حبِ رجل واحد، الرجل الذي "جعل اتباعه جسداً موحداً ومتماسكاً"، إنه الرباط المقدس، رباط الوطن، الذي يلتف حوله العمانيون ويفاخر كل واحدٍ منهم بأن يقول (ومدى الدهر عماني).

الأحد، 19 نوفمبر 2017

عمان... عندما تجمع "الأضداد"




المذيع: تلقى جلالة السلطان المعظم-حفظه الله؛ برقية تهنئة من أخيه رئيس دولة الإمارات... وأمير قطر... وملك المملكة العربية السعودية... ورئيس إيران.... ورئيس أمريكا.... وأمير الكويت.. ورئيس مصر...الخ

كان ذلك في طريقي للمنزل، وبعد الغداء أخذت أتصفح المواقع الإخبارية في هاتفي، قرأت عن تهنئة الحوثيون لجلالة السلطان، وعن تهنئة علي عبدالله صالح للسلطان، وعن تهنئة الرئيس هادي عبدربه منصور للسلطان..

بعدها دخلت تويتر، سيل من التغريدات التي تتضمن الصور الوطنية والمقاطع المرئية التي قدمها أشقائنا العرب للسلطنة بمناسبة العيد الوطني(47)، الهيشتاجات المتصدرة في السلطنة جميعها تعبر عن فرحة العيد الوطني، الكثير من المغردين والإعلاميين والشخصيات الاعتبارية والمشاهير بمواقع التواصل الإجتماعي في الوطن العربي يقدمون التهاني للسلطنة.

دولة الإمارات شاركت السلطنة احتفالاتها، فوزعت الورود على الزائرين العمانيين وزينت بعض معالمها وفنادقها بعلم السلطنة؛ ولم تكن دولة قطر أقل منها، فرفرف علم السلطنة في كثير من معالمها، ودولة الكويت كان لها طابع خاص بالاحتفال، بجانب البث التلفزيوني لهذه الدول التي نقلت الحدث عبر نشرات الأخبار المخصصة لهذه المناسبة.

وقفة تأمل:

من الملاحظ أن هناك "أضداد" اجتمعوا على حب عمان، فمثلا:

- في اليمن حرص الحوثيون والحكومة الشرعية وحزب علي عبدالله صالح والمحايدين منهم وأهل المهرة وجميع أطياف وأحزاب اليمن على مشاركة السلطنة عيدها الوطني وتهنئة جلالة السلطان بهذه المناسبة.

 - كما حرصت قطر حكومة وشعباً على مشاركة السلطنة احتفالاتها  بجانب حرص الدول المقاطعة على ذلك على المستويين الحكومي والشعبي.

- وشاركت إيران وأمريكا احتفالات عمان عيدها الوطني.


هذا الإجماع على حب عمان يجعلنا كعمانيين أكثر فخراً واعتزازاً بعمانيتنا، لأننا استطعنا أن نحافظ على ذات المسافة مع جميع أشقائنا وأصدقائنا، وهنا أستحضر ما قول جلالتة السلطان: "أريد أن أرى الخريطة وأن لا أرى دولة تكن العداوة لعمان"، وهذا ما تحقق بالفعل.


 لذلك نحمد الله كثيراً على أن هيئ لعمان هذا الرجل العظيم بحكمته وكياسته ونظرته جنبنا الكثير من المشاكل الدولية وخاصة أننا نعيش وسط محيط مُلتهب، وجعلت عمان قبلة السلام والأمن والأمان، وبإعتراف عالمي، فقد صدر قبل أيام مؤشر السلام والإرهاب في العالم، وحصلت السلطنة على نقطة الصفر كأقل دولة بها إرهاب، وتتصدر الدول الأكثر آماناً وأمناً في العالم. ولهذا علينا أن نعتز ونفتخر بعمانيتنا.

 فالحمد لله حق حمده على أن بعث لعمان قائداً حكميا حليماً فذاً، اللهم احفظ السلطان قابوس وأمد في عمره ومتعه بالصحة والعافية.


الخميس، 16 نوفمبر 2017

عن السلطان الذي "تربع" على قلوب العمانيين


 
يُقال بأن الشمس لا تحجب بغربال إلا أنه وإلى الآن هناك من يتساءل متعجباً وخاصة من أخواننا العرب عن كمية الحب ومداه في قلوب العمانيين الذي يكنوه للسلطان قابوس، فقد قرأت بالأمس تعليقا لمغرد مصري يتساءل عن سبب هذا الحب، ورغم أن هذا السؤال قد تعرضت له سابقاً من قِبل أحد الأصدقاء العراقيين، فالجواب بإختصار:

 

-الحب هو الشيء الوحيد الذي لا يمكن يُجبر عليه أي إنسان إلا بإقتناعه بقدر الطرف الآخر، وهذا لا يأتي من فراغ بل نتيجة تراكمية لمواقف وسنوات من الإحترام المتبادل، وهذا ما حدث؛ فما شغف السلطان قابوس قلوب العمانيين إلا لأنه أحبهم وأحبوه وعشق تراب هذا الوطن، فضحى بحياته الشخصية من أجلهم وأجل عمان، فمنذ أول يوم استلم فيه السلطان مقاليد الحكم وعد العمانيين بأن يعيشوا سعداء، فأوفى بوعده، ونقل البلاد من حقبة الظلام والتخلف إلى مدى النور والتطور في غضون سنواتٍ معدودة.

 

-السلطان قابوس إنسانٌ لا يحقد ولا يكره، فكل سنوات مسيرته عنوانها "عفا الله عما سلف"، لا يمكن أن نحصي حالات العفو التي أمر بها منذ عهد النهضة عام 1970م، أشخاص تصل عقوبتهم للإعدام وبعفو منه وصفح أصبحوا طلقاء، وخصوم آخرين حملوا السلاح وعفى عنهم وانخرطوا يعملون في مختلف أجهزة الحكومة، وهناك من وصل لمناصب رفيعة، لا يمكن لإنسان أن يعفوا عن شخص تطاول عليه وحمل السلاح في وجهه إلا صاحب قلب رحيم، ومثل هذا الإنسان لا يمكن إلا أن تنحني حباً له.

 

-يقول "جون ماكسويل" وهو خبير عالمي في فن القيادة وكاتب مخضرم بأن "أفضل القادة هو المستمع الجيد"، والسلطان قابوس يقدم اذنه لشعبه قبل كل شيء، يستمع جيدا لهم، وهناك عشرات الصور التي توثق طريقة استماع السلطان قابوس لشعبه في جولاته السامية، يستمع جيداً ثم يقرر، ولعل أبرز ما يمكن أن نذكره في هذا المجال هو استماع جلالته لمطالب الشباب عام 2011م، فلبى جميع مطالبهم المشروعة والمعقولة، وهناك الكثير من الأمثلة التي يمكن أن نفرد لها قراءات مستقلة ومفصلة.

 

يقال بأن "الحب سلطان"، وفي عمان نقول بأن "الحب قابوس"، في الصورة المرفقة تظهر كل تجليات الحب في نظرة للسلطان لشعبه، نظرة حب ومودة وعطف وأبوة، نظرة الأب الحنون لأبنائه، فلا عجب أن يبادله شعبه بكل أطيافهم وأعمارهم هذا الحب.
 
حكاية نفر 16 نوفمبر2017م
 
 



 

الثلاثاء، 14 نوفمبر 2017

من نوادر الصور: أكثر من مائة صورة تؤرخ احتفالات العيد الوطني العماني منذ بداية عهد النهضة






من احتفال العيد الوطني الثاني المجيد 18 نوفمبر1972م



من احتفال العيد الوطني الثاني المجيد 18 نوفمبر1972م




من احتفال العيد الوطني الثالث المجيد 18 نوفمبر1973م



من احتفال العيد الوطني الثالث 18 نوفمبر1973م

من احتفال العيد الوطني الثالث المجيد 18 نوفمبر1973م


 


من احتفال العيد الوطني الرابع المجيد 18 نوفمبر1974م



من احتفل العيد الوطني الرابع المجيد 18 نوفمبر1974م

من احتفال العيد الوطني الرابع المجيد 18 نوفمبر1974م


من احتفال العيد الوطني الخامس المجيد 18 نوفمبر1975م

من احتفال العيد الوطني الخامس المجيد 18 نوفمبر1975م

من احتفال العيد الوطني السادس المجيد 18 نوفمبر1976م
 


من احتفال العيد الوطني السادس المجيد 18 نوفمبر1976م



من احتفال العيد الوطني السادس المجيد 18 نوفمبر1976م

من احتفال العيد الوطني السادس المجيد 18 نوفمبر1976م

من احتفال العيد الوطني السابع المجيد 18 نوفمبر1977م

من احتفال العيد الوطني الثامن المجيد 18 نوفمبر1978م

من احتفال العيد الوطني التاسع المجيد 18 نوفمبر1979م

من احتفال العيد الوطني التاسع المجيد 18 نوفمبر1979م

من احتفال العيد الوطني التاسع المجيد 18 نوفمبر1979م

من احتفال العيد الوطني التاسع المجيد 18 نوفمبر1979م

من احتفال العيد الوطني العاشر المجيد 18 نوفمبر1980م

من احتفال العيد الوطني العاشر المجيد 18 نوفمبر1980م

من احتفال العيد الوطني العاشر المجيد 18 نوفمبر1980م

من احتفال العيد الوطني الحادي عشر المجيد 18 نوفمبر1981م

من احتفال العيد الوطني الحادي عشر المجيد 18 نوفمبر1981م

من احتفال العيد الوطني الثاني عشر المجيد 18 نوفمبر1982م

من احتفال العيد الوطني الثاني عشر المجيد 18 نوفمبر1982م

من احتفال العيد الوطني الثاني عشر المجيد 18 نوفمبر1982م

من احتفال العيد الوطني الثالث عشر المجيد 18 نوفمبر1983م

من تغطية احتفال العيد الوطني الثالث عشر المجيد 18 نوفمبر1983م
عام الشباب

من تغطية احتفال العيد الوطني الثالث عشر المجيد 18 نوفمبر1983م

من احتفال العيد الوطني الثالث عشر المجيد 18 نوفمبر1983م

من احتفال العيد الوطني الرابع عشر المجيد 18 نوفمبر1984م

من احتفال العيد الوطني الرابع عشر المجيد 18 نوفمبر1984م

من احتفال العيد الوطني الخامس عشر المجيد 18 نوفمبر1985م

من احتفال العيد الوطني الخامس عشر المجيد 18 نوفمبر1985م

من احتفال العيد الوطني الخامس عشر المجيد 18 نوفمبر1985م

من احتفال العيد الوطني الخامس عشر المجيد 18 نوفمبر1985م

من احتفال العيد الوطني السادس عشر المجيد 18 نوفمبر1986م

من احتفال العيد الوطني السابع عشر المجيد 18 نوفمبر1987م

من احتفال العيد الوطني الثامن عشر المجيد 18 نوفمبر1988م

من احتفال العيد الوطني التاسع عشر المجيد 18 نوفمبر1989م


من احتفال العيد الوطني التاسع عشر المجيد 18 نوفمبر1989م


 
من احتفال العيد الوطني التاسع عشر المجيد 18 نوفمبر1989م
عام الزراعة

من احتفال العيد الوطني العشرين المجيد 18 نوفمبر1990م

من احتفال العيد الوطني العشرين المجيد 18 نوفمبر1990م

من احتفال العيد الوطني العشرين المجيد 18 نوفمبر1990م

من احتفال العيد الوطني الثاني والعشرين المجيد 18 نوفمبر1992م

من احتفال العيد الوطني الثاني والعشرين المجيد 18 نوفمبر1992م

من احتفال العيد الوطني الثاني والعشرين المجيد 18 نوفمبر1992م

من احتفال العيد الوطني الثالث والعشرين المجيد 18 نوفمبر1993م

من احتفال العيد الوطني الرابع والعشرون المجيد 18 نوفمبر1994م

من احتفال العيد الوطني الرابع والعشرين المجيد 18 نوفمبر1994م
عام التراث





من احتفال العيد الوطني الرابع والعشرين المجيد 18 نوفمبر1994م
عام التراث
 

من احتفال العيد الوطني الخامس والعشرين المجيد 18 نوفمبر1995م

من احتفال العيد الوطني السابع والعشرين المجيد 18 نوفمبر1997م


من احتفال العيد الوطني السابع والعشرين المجيد 18 نوفمبر1997م
من احتفال العيد الوطني السابع والعشرين المجيد 18 نوفمبر1997م


من احتفال العيد الوطني السابع والعشرين المجيد 18 نوفمبر1997م

من احتفال العيد الوطني السابع والعشرين المجيد 18 نوفمبر1997م



من احتفال العيد الوطني السابع والعشرين المجيد 18 نوفمبر1997م
 

من احتفال العيد الوطني الثامن والعشرين المجيد 18 نوفمبر1998م

من احتفال العيد الوطني التاسع والعشرين المجيد 18 نوفمبر1999م

من احتفال العيد الوطني الثلاثين المجيد 18 نوفمبر2000م


من احتفال العيد الوطني الثلاثين المجيد 18 نوفمبر2000م
من احتفال العيد الوطني الثلاثين المجيد 18 نوفمبر2000م

من احتفال العيد الوطني الثلاثين المجيد 18 نوفمبر2000م


من احتفال العيد الوطني الثلاثين المجيد 18 نوفمبر2000م

من احتفال العيد الوطني الحادي والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2001م


من احتفال العيد الوطني الحادي والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2001م
من احتفال العيد الوطني الحادي والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2001م

من احتفال العيد الوطني الثاني والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2002م

من احتفال العيد الوطني الثاني والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2002م


من احتفال العيد الوطني الثالث والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2003م
من احتفال العيد الوطني الرابع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2004م


من احتفال العيد الوطني الرابع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2004م

من احتفال العيد الوطني الرابع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2004م

من احتفال العيد الوطني الرابع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2004م

من احتفال العيد الوطني الرابع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2004م

من احتفال العيد الوطني الخامس والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2005م

من احتفال العيد الوطني الخامس والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2005م

من احتفال العيد الوطني الخامس والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2005م

من احتفال العيد الوطني السادس والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2006م

من احتفال العيد الوطني السادس والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2006م

من احتفال العيد الوطني السابع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2007م

من احتفال العيد الوطني السابع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2007م

من احتفال العيد الوطني السابع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2007م

من احتفال العيد الوطني السابع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2007م

من احتفال العيد الوطني الثامن والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2008م

من احتفال العيد الوطني الثامن والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2008م

من احتفال العيد الوطني الثامن والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2008م

من احتفال العيد الوطني التاسع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2009م

من احتفال العيد الوطني التاسع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2009م

من احتفال العيد الوطني التاسع والثلاثين المجيد 18 نوفمبر2009م

  العيد الوطني الأربعين المجيد 18 نوفمبر2010 م

  العيد الوطني الأربعين المجيد 18 نوفمبر2010 م

  العيد الوطني الأربعين المجيد 18 نوفمبر2010 م

  صورة لجلالة السلطان قابوس في العيد الوطني الأربعين المجيد 18 نوفمبر2010 م




  العيد الوطني الأربعين المجيد 18 نوفمبر2010 م

  العيد الوطني الأربعين المجيد 18 نوفمبر2010 م

كلمة جلالة السلطان قابوس بمناسبة قدوم العيد الوطني الرابع والأربعين المجيد 05 نوفمبر2014م